• Home
  • About Us
  • Events
  • Blogging Renewal
  • In the Media
  • Tajaddod Press Room
  • The Library
  •  

    نقولا سالم يعلن عدم استمراره في الترشح عن المقعد الكاثوليكي في جزين

    أصدر المرشح عن المقعد الكاثوليكي في دائرة جزين نقولا نديم سالم البيان الأتي:

    عندما قررت الترشح للإنتخابات النيابية لعام 2009 عن دائرة جزين، جاء ذلك بناءً لرغبة أبناء منطقتي الذين طالبوني مواصلة العمل من ضمن الخط السياسي الذي رسمـَه وسار عليه والدي نديم سالم طوال حياته، وانطلقت من الإعتبارات التالية:

    أولاً: إن إنتخابات 2009 تجري على أساس قانون القضاء، وهي المرة الأولى منذ 1972 التي يتمكن المواطن الجزيني من الإدلاء بصوته واختيار ممثـليه بكل حرية، وهذا ما لم نتوقـف يوماً عن المطالبة بـهِ وفي كـل مناسبة.

    ثانياً: إيماني الراسخ بالعيش المشترك وهذا ما يميـز منطقة جزين عن سائر المناطق وهي تحتضن بـين ربوعـِها كافة الطوائف والمذاهب.

    ثالثاً: دفاعنا المتواصل عن السيادةِ والإستقلالِ والنظام الديموقراطـي ووقوفـِنا الدائم الى جانبِ الشرعية الدستورية والدولة ومؤسساتها، منذ عهد الإستقلال حتى اليوم.

    لــذلــك، كان قراري التقدم الى هذه الإنتخابات مرشحاً مستقلاً تماماً وِفـق الإرادة المستقلة لأهل جزين.

    لكنني، وبعد أن تبين لي بأن هذه المعركة خرجت عن المبادئ التي ترشحتُ علـى أساسـِها ولم تـعـُد تتماشى مع تطلعاتي ومع الخط الذي أنتهجهُ، خصوصاً بعد أن أخذت طابع الإصطفاف الحزبي والمالي والطائفي، وبعد تعرضي للضغوط والإبتزازات والإغراءات كافة، مثل مطالبتي بالخضوع للإلتزام الحزبي الضيق الى الإلتزام السياسي غير المشروط وغيرها من المطالب التي رفضتـُها كلها،

    فإنني آراني مضطراً لعدم الإستمرار في هذه الإنتخابات، مع العلم بأن إنسحابي هذا ليس إطلاقاً لمصلحة لائحة معينة كما يروج البعض، تاركاً للمناصرين والمؤيدين والأصدقاء حرية إختيار الموقف الذي يتناسب مع اقتناعاتهم، معاهداً اياهم الاستمرار بالعمل السياسي ومواصلة النضال من أجل تعزيز السيادة والإستقلال والديموقراطية الحقيقية.

    Leave a Reply