• Home
  • About Us
  • Events
  • Blogging Renewal
  • In the Media
  • Tajaddod Press Room
  • The Library
  •  

    مصباح الأحدب: الجيش ليس مُلكاً لعون… ومهاجمة أهل عكار لا توصله لرئاسة الجمهورية

    اعتبر نائب رئيس “حركة التجدد الديموقراطي” النائب السابق مصباح الأحدب أن “رئيس الحكومة نجيب ميقاتي وصل إلى مرحلة وضع فيها مقدرات الدولة بخدمة النظام السوري، وهذا غير مقبول”، مضيفًا: “بإسم “النأي بالنفس” أصبحنا نسير في مكان خطر، فهذا النأي بالنفس يجب أن يكون محصّناً بحماية عسكرية” للحدود والمواطنين.

    وفي حديث لقناة “أخبار المستقبل”، أشار الأحدب إلى “وجوب نزع السلاح المنتشر في المدن والبلدات في أسرع وقت ممكن”، وأضاف: “لا يجب إعطاء ذريعة لبقاء السلاح تحت بعض المسميات”، معتبرًا في سياق آخر أن “عدم تلبية نداء رئيس الجمهورية ميشال سليمان خطأ، لأنه لا بديل من الحوار”.

    وإذ ذكّر بتحذيره منذ فترة من موضوع ضرب الجيش بالطائفة السنّية و”بالأخص كونه لا يتم معالجة عدة أمور تحصل”، قال الأحدب: “الشيح أحمد عبد الواحد كان من الأشخاص الذين كانوا يحمون 80 عائلة سورية”. وتابع الأحدب رداً على سؤال: “الجيش اللبناني ليس ملكاً لميشال عون، بل الجيش ملكٌ للجميع، فلينتبه العماد عون عندما يهاجم أهل عكار لأنهم وقفوا معه بكثير من المحطات، وإذا كان يسعى الى رئاسة الجمهورية فلن يصل بمهاجمة اهل عكار لأنهم قد يقطعون عليه طريق قصر بعبدا للحؤول دون وصوله”.

    الأحدب الذي أكّد أن “أحدًا لا يريد أن يكون الجيش عاجزاً بل أن يحمي اللبنانيين”، تطرق في سياق آخر الى الأزمة السورية، فقال: “لا نريد للتفجير الحاصل في سوريا أن ينزلق إلى لبنان، وإذا انزلق فتكون المسؤولية على السياسيين في لبنان الذين ليس لهم قدرة على تحصين لبنان”، داعيًا الى “خطة استباقية لتحصين البلاد”.

    Leave a Reply