• Home
  • About Us
  • Events
  • Blogging Renewal
  • In the Media
  • Tajaddod Press Room
  • The Library
  •  

    كميل زيادة: لكسروان دور في تحديد هوية لبنان مستقبلا بعد الإنتخابات

    إستقبل البطريرك الماروني الكاردينال مار نصرالله بطرس صفير في الصرح البطريركي في بكركي، عضو الأمانة العامة لقوى 14 آذار نائب رئيس “حركة التجدد الديموقراطي” النائب السابق كميل زيادة الذي قال بعد اللقاء: “تناولنا القضايا المطروحة على الساحة، وقضية الصناديق لجهة إلغائها أو عدمه، إضافة الى موضوع التنصت حيث المجلس النيابي مجتمعا لعرض هذا الموضوع الذي يهم أمن الدولة وحرية المواطنين وحياتهم الخاصة”.

    أضاف: “كذلك تطرقنا الى موضوع الإنتخابات النيابية لا سيما في كسروان حيث أطلعت غبطته على أجواء كسروان ودورها في هذه الإنتخابات الذي يجب أن تلعبه في تحديد هوية لبنان مستقبلا بعد الإنتخابات ودور الأكثرية المقبلة، وبالطبع فإن غبطته لا يتدخل في أسماء المرشحين ولا في اللوائح ونحن لم ولن نطلب منه شيئا في هذا الصدد إحتراما لموقعه، ولكنه معني بنتائج الإنتخابات ومسار البلد، ولهذا أردت وضع غبطته في التحضيرات للانتخابات في كسروان”.

    سئل: هل تعتبر موقعك مرشحا وسطيا أو مستقلا؟

    أجاب: “أنا بوضوح في 14 آذار وعضو في الأمانة العامة، وفي الوقت نفسه من الأشخاص القريبين من رئيس الجمهورية ومن التكتل الوسطي الذي يحاول أن يرى النور، ولا أجد تعارضا بين الإثنين، والناس حرة في الترشح تحت البيرق الذي تريده”.

    Leave a Reply