• Home
  • About Us
  • Events
  • Blogging Renewal
  • In the Media
  • Tajaddod Press Room
  • The Library
  •  

    مصباح الأحدب: لا فائدة من الحوار اذا كان الهدف منه فرض وجهة نظر حزب الله علينا

    رأى نائب رئيس “حركة التجدد الديموقراطي” النائب السابق مصباح الاحدب، خلال استقباله زوارا في منزله في بيروت، “ان الحكومة اللبنانية هي حكومة اللون الواحد، وقد تشكلت دون رضى مصدر السلطات وهو الشعب اللبناني، لذلك يجب اسقاطها، داعيا المعارضة الى تنظيم صفوفها وفتح الملفات الامنية والمعيشية ومتابعتها ووضع استراتيجية واضحة بنقاط محددة واشراك الهيئات السياسية والنقابية والاقتصادية والمدنية لمواجهة الحكومة.

    واعتبر ان هذه التركيبة الحكومية غير المتجانسة لا تملك مصداقية لمكافحة الفساد، متسائلا هل الوزير محمد الصفدي مخول للاصلاح، وهل ستقوم هذه الحكومة بالتعيينات بعيدا عن المحاصصة؟.

    واكد ان ثمة التباسا داخل الحكومة بين كلام الرئيس نجيب ميقاتي الذي يؤكد التزامه بالمحكمة الدولية، وبين كلام الفريق المقرر وهو “حزب الله” الذي يرفض المحكمة الدولية، مشددا على ان الكلام المعسول والمخارج اللفظية للرئيس ميقاتي لم تعد حلا فهو لا يستطيع ان يقول للشارع الداخلي انه لا يريد المحكمة، معتبرا ان الكلمة الفصل في هذا الموضوع يجب ان تكون لغالبية الشعب اللبناني المتمسك بالمحكمة والذي يرفض استغلالها لصالح طرف ضد اخر.

    ورأى ان “لا فائدة من الحوار اذا كان الهدف منه فرض وجهة نظر حزب الله علينا”، مشيرا الى ان النقاط التي اتفق عليها بالاجماع على طاولة الحوار لم تنفذ، وان السلاح استخدم في الداخل لتغيير المعادلة السياسية، وان التسلح في البلد لا يزال قائما، متسائلا هل بامكان الرئيس ميقاتي ووزراء طرابلس ان يصنعوا توازنا لسحب السلاح من يد الجميع، وان يعطوا التوجيهات للمؤسسات العسكرية لحماية كل اللبنانيين، ام انهم سلموا بهيمنة فريق مسلح على الشعب باكمله.

    ونوه الاحدب بجرأة الرئيس سعد الحريري واعتبر ما قاله نقطة انطلاق، “ولكننا بحاجة الى ان ينسحب هذا الامر على التحركات والقرارات التي يجب ان تتخذ للنهوض بطريقة جديدة نحو حلف سياسي مع الرئيس الحريري”.

    كما حل مصباح الاحدب ضيف برنامج قبل الأخبار على شاشة MTV. الرجاء الضغط على الصورة أدناه لمشاهدة المقابلة.

    Leave a Reply