• Home
  • About Us
  • Events
  • Blogging Renewal
  • In the Media
  • Tajaddod Press Room
  • The Library
  •  

    مصباح الأحدب: بيان لقاء دار الفتوى خارطة طريق لتصويب المسار

    بيان لقاء دار الفتوى فرصة للرئيس ميقاتي لاقناع الفريق الآخر بالتخلي عن نزعة الهيمنة

    أدلى نائب رئيس حركة التجدد الديموقراطي النائب السابق مصباح الأحدب بالتصريح الآتي:

    تابع اللبنانيون باهتمام بالغ اللقاء الذي استضافته دار الفتوى والبيان-الوثيقة الصادر عنه والذي يشكل خارطة طريق لتصويب المسار العام في لبنان، بعدما كادت الأحداث الأخيرة أن تنحرف به إلى مزالق خطرة من جرّاء اصرار حزب الله وحلفائه على ممارسة القضم المتمادي للمواقع الدستورية عن طريق الضغوط المتواصلة. تلك الممارسات أسقطت الحكومة المنصرفة وما زالت ترمي الى تشكيل حكومة أحادية تعزز الانقسام الوطني الخطير الحاصل وتمس بجوهر اتفاق الطائف خصوصا ما يتعلق بصيغة تنظيم المشاركة في السلطة التي توافق عليها اللبنانيون بعد عذابات طويلة.

    إن مضمون هذا البيان الذي يشدد على عدم المس بالثوابت الدستورية والميثاقية يخاطب بدقة الهواجس المشروعة للشريحة الاكبر من اللبنانيين والتي طالما حاولنا في السنوات والاشهر الاخيرة التحذير الصريح والواضح من عدم الاخذ بها، خصوصا ما يتعلق بتهميش الدستور واستسهال التعدي على صلاحيات الرئاسات ولا سيما رئاسة الجمهورية ورئاسة الحكومة. كما ان هذا البيان، وان صدر في اطار اسلامي محدد، فهو يشكّل قاعدة صلبة لوقفة لبنانية جامعة لمواجهة التهميش الخطير المذكور اعلاه ورأب الصدع الوطني الناتج عنه.

    أخيرا لا بد من التأكيد أن مشاركة الرئيس نجيب ميقاتي في هذا اللقاء وتبنيه البيان الصادر عنه يشكلان خطوة جيدة في اتجاه تصويب مسيرة تأليف الحكومة وفرصة لتوظيف الاجماع الحاصل في هذا اللقاء لاقناع الفريق الآخر بالتخلي عن نزعة الهيمنة والعودة الى حكومة شراكة وطنية حقيقية لا مكان فيها للغلبة والاستئثار واللون الواحد.

    Leave a Reply