• Home
  • About Us
  • Events
  • Blogging Renewal
  • In the Media
  • Tajaddod Press Room
  • The Library
  •  

    Tribute to Martyr Georges Hawi

    ثلاث سنوات مرت على استشهاد المناضل جورج حاوي ولم يستطع القاتل أن يمحوَ ذاكرته من ضمائر اللبنانيين الأحرار.

    لم يستطع القاتل أن ينسيَنا أن المقاومة لم تكن يوماً فئويةً، حصريةّ، مغلقةً.

    لم يستطع القاتل أن ينسيَنا أن مسيرة المصالحة الحقيقية تبدأ بالاعتراف بالخطأ والاستعداد الصادق لتفهم مخاوف الآخر والعمل على تبديدها بدل إزكاء الفتن والتعصب.

    لم يستطع القاتل، بفبركته الأكاذيب والإشاعات، أن يمسَّ التزامنا بمطلب العدالة وإحقاق الحق، فالحقيقة تبقى الأرضية الأمتن للمصالحة ولإرساء العقد الاجتماعي الحديث، في وطن سيّد، حر، عربي، مستقل؛ وطن عمل جورج حاوي جاهداً في سبيله، ودفع دمه من أجله.

    عهد منا لجورج حاوي ولشهداء انتفاضة الاستقلال عدم اليأس والثبات في مسيرة بناء وطن يليق بتضحياتهم.

    Leave a Reply