• Home
  • About Us
  • Events
  • Blogging Renewal
  • In the Media
  • Tajaddod Press Room
  • The Library
  •  

    كميل زيادة بعد لقاء وفد حركة التجدد مع الرئيس السنيورة: كلام نصر الله تسييس للمحكمة وهو مرفوض

    استقبل رئيس كتلة “المستقبل” النيابية الرئيس فؤاد السنيورة وفدا من “حركة التجدد الديموقراطي” ضم نائب رئيس الحركة النائب السابق كميل زيادة، أمين السر أنطوان حداد وعضو اللجنة التنفيذية حارث سليمان.

    إثر اللقاء، قال زيادة:”جئنا كوفد من حركة التجدد الديموقراطي للبحث في كل المواضيع المطروحة على الساحة اللبنانية. وقد بحثنا في الزيارة التي قام بها رئيس الحكومة سعد الحريري والوفد الوزاري إلى سوريا أمس، والتي أظهرت بالشكل أن الأمور بدأت تسير من دولة إلى دولة بعد ما وضعت على السكة الصحيحة، كما أظهرت بالمضمون أنها المرة الأولى التي يعترف فيها باستقلال لبنان وسيادته، وأن هناك قضايا مشتركة في غاية الأهمية بإمكان لبنان أن يتعاون فيها مع الشقيقة سوريا، وهي أكثر من القضايا الخلافية التي هي أيضا موجودة وتحتاج إلى متابعة دقيقة من قبلنا”.

    وأضاف:”بحثنا أيضا بموضوع خطاب الأمين العام ل”حزب الله” السيد حسن نصر الله”، موضحا “ان حركة التجدد الديمقراطي هي ضد تسييس المحكمة من الأساس، ولنا مواقف عدة في هذا الشأن، سواء خلال نضالنا ضمن 14 آذار أو خارجها”.

    ورأى “أن كلام السيد نصرالله عن تسييس للمحكمة غير مقبول ونرفضه بالمطلق، في حين يجب التخاطب كاخوة ومواطنين ضمن الدولة الواحدة”.

    وتابع “الموضوع الثالث الذي بحثناه هو العمل الذي يقوم به دولة الرئيس فؤاد السنيورة مشكورا، وهو في غاية الأهمية، لتسوية أوضاع اللاجئين الفلسطينيين في لبنان وحركة الاتصالات التي يجريها والنتائج التي توصل إليها حتى الآن في هذا المجال”، مشددا على ضرورة “عزل المواضيع الخلافية أو التي ما زالت قيد الدرس حتى نتمكن من تحقيق التقدم المطلوب”.

    وختم مؤكدا ان “الرئيس السنيورة يعمل دائما وكعادته بشكل دقيق ومسؤول”.

    Leave a Reply