• Home
  • About Us
  • Events
  • Blogging Renewal
  • In the Media
  • Tajaddod Press Room
  • The Library
  •  

    الوزير نسيب لحود اعرب عن ارتياحه للتأكيدات المتكررة ان لا تسوية على حساب لبنان

    استقبل رئيس حركة التجدد الديمقراطي وزير الدولة نسيب لحود في مكتبه في سن الفيل سفير جمهورية مصر العربية أحمد البديوي. وقال لحود بعد اللقاء: “تداولت مع سعادة السفير في العلاقات اللبنانية-المصرية والأوضاع في المنطقة التي تشهد منذ انتخاب الرئيس باراك اوباما حراكاً متجدداً ومكثفا لاحياء عملية السلام وصولا الى تسوية شاملة للصراع العربي- الاسرائيلي”.

    وأضاف: “ان الجهد الدولي الذي يسجل في هذا الاطار يجب أن يتجه الى تحقيق تسوية تاريخية ترتكز على أساس تطبيق القرارات الدولية، وخارطة الطريق المنبثقة عن اللجنة الرباعية الدولية، ومبادرة السلام العربية، التي تشكل جميعها اطاراً متوازناً ومتكاملا للحل النهائي”.

    وأمل الوزير لحود أن “تؤدي جولة موفد الرئيس الأميركي جورج ميتشل في المنطقة الى البدء برسم معالم التسوية التي قبل بها العرب في قمة بيروت والتي تحاول القيادة المتطرفة في اسرائيل نسفها والتملص منها”، مؤكدا ان “الانطلاق بهذه العملية لا يمكن أن يبدأ إلا بجهد دولي يفرض على اسرائيل الالتزام بأسس عملية السلام، وفي طليعتها وقف المستوطنات في الاراضي الفلسطينية المحتلة. اما في لبنان، فالمطلوب هو وقف الخروقات الاسرائيلية للقرار 1701 بكل اشكالها والالتزام بكامل مندرجات هذا القرار”.

    واعرب لحود عن ارتياحه “للتأكيدات المتكررة ان لا تسوية على حساب لبنان في اي مفاوضات، وآخر هذه التأكيدات ما ابلغه المبعوث الاميركي ميتشل لرئيس الجمهورية ميشال سليمان بعد لقائه الرئيس السوري بشار الاسد”.

    وكان الوزير لحود قد زار رئيس الجمهورية العماد مبشال سليمان في قصر بعبدا وجرى عرض لآخر التطورات.

    Leave a Reply