• Home
  • About Us
  • Events
  • Blogging Renewal
  • In the Media
  • Tajaddod Press Room
  • The Library
  •  

    لقاء تضامني في الأونيسكو مع القضاة المدافعين عن المساواة

    Tuesday, 12 October, 2010
    3:00 pmto4:00 pm

    تداعت مجموعة من منظمات المجتمع المدني اثر صدور التشكيلات القضائية الاسبوع الماضي بمبادرة من منظمات نسائية، وناقشت نتائج التشكيلات ولا سيما تهميش وابعاد عدد من القضاة المشهود لهم باصدار احكام عادلة على اساس المساواة بين الجنسين واحقاق الكرامة الانسانية واحترام حقوق الانسان”. واصدرت بيانا جاء فيه: “من موقعنا كمنظمات مجتمع مدني نطمح ونعمل من اجل تحقيق المساواة وبناء وتطوير دولة الحق والقانون، وايمانا منا بأهمية تفعيل دور القضاء مؤسسة لاحقاق العدالة والمساواة وحماية الحقوق، نعلن الآتي:

    – توجيه تحية تقدير واحترام الى القضاة الذين اجتهدوا واصدروا احكاما عادلة باسم الشعب اللبناني تراعي مبادئ حقوق الانسان وقيمه من دون اي تمييز، ابرزهم القاضي جون قزي والقاضي فوزي خميس.

    – التقدير لاجتهادات القضاة لاحقاق العدالة ولتطوير القوانين اللبنانية وتحديثها لمصلحة حقوق المواطنين والمواطنات.

    – التنويه بأهمية اصدار احكام قضائية تستند الى الدستور اللبناني الذي يساوي بين المواطنين والمواطنات والى المواثيق والاتفاقات الدولية التي ابرمها لبنان والتزم تطبيقها.

    – المطالبة برفع التحفظات عن كل مواثيق حقوق الانسان واتفاقاته وبخاصة اتفاق القضاء على جميع اشكال التمييز ضد المرأة.

    – كل الاحترام والتقدير للقضاة المتضامنين مع القضايا التي نناصرها في المجتمع المدني والمنحازين بجرأة من دون اي مواربة انتصارا للعدالة وتنزيها للقوانين اللبنانية في كل ما يتعارض معها ويميز ضد المرأة، وتكريسا لحقوق الانسان وبخاصة حقوق النساء.

    لذلك نتوجه بالدعوة الى “لقاء عام تضامني مع القضاة المدافعين عن الحق في المساواة”، في قصر الاونيسكو في بيروت عند الثالثة بعد ظهر الثلاثاء 12 تشرين الاول 2010 المقبل”.

    وقعت البيان منظمات:

    كفى عنف واستغلال، التجمع النسائي الديموقراطي اللبناني، المجلس النسائي اللبناني، اللجنة الاهلية لمتابعة قضايا المرأة، رابطة المرأة العاملة في لبنان، مجموعة الابحاث والتدريب للعمل التنموي – CRTD، نعم سوا للعائلة، لجنة حقوق المرأة اللبنانية، اللقاء الوطني للقضاء على التمييز ضد المرأة، تجمع الهيئات التطوعية، مؤسسة عامل، الجمعية اللبنانية لحقوق الانسان، الجمعية اللبنانية لديموقراطية الانتخابات، الحملة المدنية للاصلاح الانتخابي، اتحاد المقعدين اللبنانيين وشبكة المنظمات العربية غير الحكومية للتنمية.

    للمزيد من الاضاءة على هذه المسألة، الرجاء قراءة مقال المحامي نزار صاغية في جريدة الأخبار، تاريخ 28 أيلول 2010 أو زيارة موقع حملة “جنسيتي حق لي ولأسرتي“.

    Leave a Reply